كيف استخدمت الوكالات الرقمية Twitter لتفعيل إستراتيجيات التسويق

Agency
امرأة تعمل أمام سبورة بيضاء

في ظل انتشار مواقع الويب، وميزة تحسين محركات البحث (SEO)، والإعلانات عبر الإنترنت، والتجارة الإلكترونية، ووسائل التواصل الاجتماعي، أصبح "التسويق الرقمي" مماثلًا لـ "التسويق العادي". وفي ظل تزايد الضغط على تحقيق النتائج المرجوة في هذه المجالات، وقع اختيار العديد من الوكالات الرقمية على Twitter كي تحقق نجاحًا مبهرًا.

فيما يلي أربع إستراتيجيات يمكن للوكالات استخدامها لتحقيق أقصى استفادة من Twitter:

إنشاء محتوى مخصَّص

تستخدم الوكالات Twitter للتعرّف أكثر على اهتمامات الجماهير المستهدفة لعملائها وإنشاء محتوى أكثر ملاءمةً لهم.

بدلًا من استهداف المجموعات على نطاقٍ واسع مثل؛ المجموعات التي تستهدف "النساء والرجال من سن 18 إلى 65"، يوفر Twitter أدوات محددة للغاية ومستندة إلى الاهتمامات مثل استهداف المحادثات، واستهداف المتفاعلين مع التغريدات (الذي يعرض إعلانك للأشخاص الذين شاهدوا تغريداتك السابقة و/أو تفاعلوا معها)، وقوائم الجماهير المخصصة.

اعثر على الأشخاص في الأوقات التي يكونون فيها على أتم الاستعداد للتفاعل

لا يقتصر النجاح على الأفكار الهائلة فحسب.

احرص على التأكد من ظهورها للجمهور المناسب على المنصة المناسبة في الوقت المناسب. احرص على الترويج لتغريدات محددة بطريقة إستراتيجية باستخدام إعلانات Twitter كي تعطي المحتوى الرواج المبدئي الذي يتطلبه لجذب انتباه الجماهير وتشجيعهم على مشاركته.

ولا يعني ذلك تخصيص الكثير من الأموال لكل عملية نشر أو للترويج لمنشورات محددة على مدار فترة زمنية طويلة. بدلًا من ذلك، يمكنك مراقبة التحليلات للبحث عن المنشورات التي تحظى بالفعل بمعدلات تفاعل أعلى والترويج لها قليلًا للمساعدة على انتشارها على نحو غير مسبوق.

حقق استفادة من أنواع الحملات المختلفة

ليس بالضرورة أن تناسب أنواع الحملات دائمًا أذواق جميع العملاء. لذا، من الضروري اختيار الحملة المناسبة للهدف المناسب، وبعد ذلك قياسها بصورة مناسبة. توفر إعلانات Twitter العديد من أنواع الحملات المتنوعة المصممة خصوصًا لتلبية احتياجات العملاء. احرص على اختيار الحملة الأنسب لأهدافك.

بالرغم من أنك لن تتحمل سوى تكلفة المزايا المطلوبة فحسب، إلا أن إدارة حملة محددة للترويج لأحد المقاييس يساعد على الترويج للمقاييس الأخرى أيضًا. 

استخدم أنواع المحتوى المختلفة

وبالمثل، لا تنطبق فكرة "قالب واحد يناسب الجميع" فيما يتعلق بنوع المحتوى الأفضل أداءً. وبالرغم من اعتبار مقاطع الفيديو، وملفات GIF، والتغريدات القصيرة، والهاشتاج الواحد أو الهاشتاجين أفضل الممارسات، إلا أنه من الضروري اتباع نهج مستند إلى البيانات عند تحديد إستراتيجية المحتوى الخاص بعملائك.

حلّل التغريدات التي تحقق أفضل أداء فيما يتعلق بمؤشرات الأداء الرئيسية لعميلك، ثم تابع التعديل وجرّب عوامل النجاح الذي حققته مع محتوى جديد.

يمكنك إجراء اختبار A/B على محتوى مماثل لمعرفة ما تفضله الجماهير المستهدفة أو اطرح استطلاع رأي على Twitter للحصول على آراء متابعيك. واحرص كذلك على تجربة أنواع محتوى جديدة لاكتشاف أساليب جديدة لتحقيق النمو. 

تعرّف على المزيد حول الطريقة التي تستخدمها الوكالات الرقمية لتحقيق أقصى استفادة من Twitter بشأن الإستراتيجيات الرقمية لعملائها من خلال دليل قواعد الوكالات من Twitter.

هل أنت مستعد للإعلان على Twitter؟

صورة تذييل بتأثير الأسود المنقط المميز لـ Twitter